ما زلت قضية – محمد اسكندراني

144 views
11 mins read

قضية فكر وإحساس

نظرة ضعيفة الإمكانيات

قوية الطابع

شعور بالحزن والحسرة

ابتسامة متقطعة على شفاه النصر

وشروق شمس مظلمة

مميزة،زعيما فشل بمسعاه

أو امبراطورا حزينا بعرشه

مميز لتفكيرك،احساسك بها

دمعات سخية

قشعريرة البدن

دمعة أم قاربت الأربعين

أولاد يلعبون بالحجارة

إذا ما جاءهم المرض،يكبرون

دواءهم الحقد،صامدون

انتفاضة لا تموت

في كل حس من أحاسيسك

وكل جزء من وجودك

بحر من الدم

أكتب من حبره

بحر حزين

مرجانه شاحب

الوعد قريب

قريب بالنسبة لحياة قصيرة

عذرا،لا بد من الوعد

وعد بالحرية والفرح الكبير

مأساة تعيش في داخلي

يؤنبني ضميري على شيء لم أرتكبه

سكين ينهش صدري

رصاص ينزرع في جسدي

دمعة طفل على لحن أوتار عود

وأقوى على ذلك

مع تعدد نقاط ضعفي

تزيد أوقات الفراغ

رغم اكتمال جدول الأعمال

فراغ داخلي موحش

امتلأ بعواطف نحوك ونحو ماضيك وحاضرك

ويغيب المستقبل عن ناظري

لا يزال مغبر منذ سنوات

الله أعلم ماذا مررت به

وأنا بعيد

..بعيد عنك

لو كنت هناك

لا أحتاج القوة

لكانت كلماتي تكفيني

كنت ولا أزال أتمنى هذا الشرف

شرفك،شريفة

شرفك طاهر

خطاياكي تحلل

أرض ميعادي

جميلة

سماء جميلة

بكاء حار

طير أبيض حلو يرفرف

يحمل الأسرار

يبحث عن سر الحياة المطلق

يطير ويطير

يستكشف السماء

يتملكك الحقد وأنا أعلم

أفكر ولكن أتناسى

أعلم أنك هناك

تشعرين بالقهر في باطنك

لا بأس،لطالما كنت ..

يقال أن الله غفور رحيم

فارحمي نفسك وارحميني

تمتعي بصفة من صفات خالق عظيم

أعيدي لي حريتي،حريتك

حرريني،حرري نفسك أخيرا

طريقي طويل في حياة قصيرة

طويل وأعد الساعات

بلا أمل

بلا أحد

سوى الموسيقى،الإخراج

القلم والصور

أحس بعذابك

تخطيت حدود الأرض بالنسبة لي

لتصبحي واحدة من الذين ظلموا

لديك إحساس

وحده الخالق يعلم ما ورائي

ومهما حاولت أن أوصل بالكلمات

لن أستطيع حتى الآن

أن أفسر ما في فكري وداخلي

دخلت بعيدا جدا في نفسي

وبنيت حائطا حولها

سورا متينا متصدع

جلست ساعات طويلة في الداخل

وما زلت

أفكر..

أحس،

أحس بك

من وحي قصة والقضية

Previous Story

المركز الثقافي العراقي في زيارة للمؤرخ الأب قاشا

Next Story

غبريال عبد النور إلى المغرب

Latest from Blog