مُراسل انت أم شاعر – فراس فرحات

129 views
5 mins read

سألني فُلانٌ يا هذا أمُراسل انت أم شاعر إعتاد تخيطِ حروف فقلت بصمتي ما عاذا انا لستُ إلاّ بعابر وكأمثالي الفُ أُلوف قال بل قل لي عن اسمك عن شخصك وضعك عن حالك قلتُ انا قلمٌ حُرٌ أكتُب ما يحلوا فما بالك أراكَ اليومَ تُحدثني تُصغي لي تسمع كلماتي وتشّدُ عليَّ لتُرغمني بالبوحِ عنها مُعاناتي عُذراً إن كُنتُ كمُستاءاً سامحني وأعذُرني رجاءاً لم أعتد أن يقف امامي سوى ورقي وفكري وأقلامي فاحمرّت عيناهُ فنزفت بالدمع فاشتدّ بُكاءاً قلت لم أقصد أن أسهى، عنكَ بالله فما الحلُ وانظر للناس فقد أنهى، عن فعل الخير فأضلّوا أنظر كم أرضاً حرقوها كم من أطفالٍ قتلوها بمُحمد إذ نادوا وصلّوا فبدين الله وهل يُعقل أن تُسبا نِساءٌ أو تُقتل؟ أن يزني بما طابت نفسُه فرِحاً بفِعاله لا يخجل فلهذا السببُ أنا أكتب عجباً ما قد كُنتَ لِتسأل يا أصوات الكُفر فهاتوا حِقداً تضليلاً ودُعاتُ قوموا هِبوا أعطوا مالاً من عالمكم أُدعوا رجالاً فهيهات مِنّا الذلة ومِنّا الذُّلةِ هيهاتُ…

Previous Story

لغز آخر.. لماذا لم يقم ركاب الطائرة الماليزية بإجراء أي اتصال؟

Next Story

وزير الإعلام رمزي جريج: أنا مع حرية الإعلام والخبر الكاذب محظر

Latest from Blog