/

المجلس الشرعي: خطاب القسم وطني ونثق بحكمة الحريري لتذليل عقبات تشكيل الحكومة

131 views

رادار نيوز – أكد المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى، في بيان أصدره بعد اجتماعه الدوري برئاسة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، في دار الفتوى، وتلاه عضو المجلس المهندس بسام برغوت، ان “انتخاب رئيس للجمهورية هو انجاز مشترك بين كل القوى السياسية في البلد، وفي مقدمتها الرئيس سعد رفيق الحريري الذي اطلق المبادرة لتحقيق هذا الاستحقاق”.

وأبدى المجلس تقديره لخطاب القسم الذي ادلى به رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ووصفه ب”الوطني” معتبرا اياه “التزاما واضحا باتفاق الطائف ويشكل اسسا واضحة لبناء الوطن ويبشر بمستقبل واعد للبنان الدولة الحاضنة لجميع أبنائها والمرجع الشرعي الوحيد الذي يوفر الأمن والاستقرار والاطمئنان لجميع اللبنانيين”.

وأمل “ان تشكل الحكومة قبل ذكرى الاستقلال، خاصة ان نقاط التلاقي بين القوى السياسية المعنية بالشأن الحكومي هي أكثر من نقاط الاختلاف”، معربا عن ثقته “بالرئيس المكلف سعد رفيق الحريري الذي يملك من الحكمة والصبر الكثير لتذليل العقبات”، وداعيا الكتل والقوى السياسية الى “أن تتعاون وتعزز عوامل الثقة بينها لان الوطن لا يبنى إلا بوحدة قواه السياسية ودعم أشقائه العرب وفي مقدمتهم المملكة العربية السعودية”.

ورأى المجلس ان “الاستقلال هو تتويج لتضحيات جسام قدمها اللبنانيون، وإن اهمية هذه الذكرى تستوجب وقفة تأمل لتعزيز الوحدة الوطنية التي تحافظ على امن لبنان واستقراراه”.

وأشاد ب”الموقف الوطني المهم الذي تجلى بالتضامن، الذي أعلنته الكنائس المسيحية في القدس المحتلة مع الموقف الاسلامي الرافض للقرار الاسرائيلي بمنع رفع الآذان بالمساجد فى مدينة القدس لطمس الهوية العربية للقدس”، وحيا “صمود المقدسيين وتعبيرهم عن رفضهم لهذا القرار”.

كما أعرب المجلس عن ادانته ل”المجازر التي ترتكب في حق الشعب السوري الشقيق وخاصة في حلب”، داعيا المجتمع الدولي ومجلس الامن الى “تحمل مسؤولياتهما تجاه هذه الجرائم المتمادية من ابادة جماعية وجرائم ضد الانسانية”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Previous Story

إدارة العهد رفضت استقالة المدير الفني جاسبرت

Next Story

مديرية المخابرات أحالت حكمت حسين إلى القضاء المختص لارتباطه بكتائب عبدالله عزام

Latest from Blog