//

البابا في ذكرى استشهاد 21 مسيحيا في ليبيا على يد تنظيم الدولة الاسلامية: إنهم قديسونا وشعب الله الأمين

20 views
8 mins read

رادار نيوز – الفاتيكان – قرعت أجراس الكنائس اليوم في إيطاليا استجابة لنداء البابا للصلاة على أرواح واحد وعشرين مسيحيا استشهدوا في ليبيا على أيدي تنظيم الدولة الإسلامية، قبل ست سنوات. وشارك الخبر الأعظم في إحياء الذكرى في رسالة عبر الفيديو، وقال عنهم: “إنهم قديسونا، قديسو جميع المسيحيين”.

أضاف: “اليوم هو اليوم الذي أحمل فيه في قلبي، ذلك اليوم من شهر شباط في عام 2015. أحمل في قلبي معمودية الدم، هؤلاء الرجال المسيحيون والمعمدون بالماء والروح القدس قد تعمدوا في ذلك اليوم أيضا بالدم. إنهم قديسونا، قديسو جميع المسيحيين، قديسو جميع الطوائف والتقاليد المسيحية. إنهم الذين بيضوا حياتهم بدماء الحمل، إنهم شعب الله، شعب الله الأمين”.

وتابع: “لقد ذهبوا إلى العمل في الخارج لكي يدعموا أسرهم: رجال عاديون، أرباب عائلة، رجال يرغبون بالحصول على أبناء، رجال بكرامة العمال، لا يسعون فقط لكي يحملوا الخبز إلى بيوتهم وإنما ليحملوه إلى البيت بكرامة العمل. هؤلاء الرجال قدموا شهادة ليسوع المسيح. ذبحوا بوحشية من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في الشام والعراق وماتوا وهم يقولون: “ربي يسوع!” معترفين باسم يسوع”.

وختم: “أشكركم على شهادتكم أيها الواحد والعشرين قديسا، قديسون مسيحيون لجميع الطوائف المسيحية؛ وأشكرك أيضا أيها الرب يسوع لأنك قريب من شعبك، الذي لا تنساه. لنصل اليوم جميعا في ذكرى استشهاد هؤلاء الواحد والعشرين شهيدا قبطيا لكي يشفعوا بنا جميعا أمام الآب”.

Previous Story

أفيوني: يعترضون على شروط البنك الدولي لتقديم الدعم ويدعون الحرص على السيادة؟

Next Story

ماهي الطرقات المقطوعة بسبب تراكم الثلوج؟

Latest from Blog