مطار رفيق الحريري الدولي: جمعية حياة حرة بلا تدخين تطلق حملة توعية لإقرار منع التدخين في الأماكن العامة

129 views
24 mins read

نظمت جمعية حياة حرة بلا تدخين -(I.F.T)، في اليوم العالمي لمكافحة التدخين، حملة توعية ومدافعة لاقرار قانون منع التدخين في الاماكن العامة، قبل ظهر اليوم في مطار رفيق الحريري الدولي – بيروت، في حضور وزير الاشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الاعمال غازي العريضي، رئيس المطار دانيال الهيبي، رئيسة الجمعية نادين كيروز وعدد من اعضاء الجمعية.

وامام قاعة وصول الركاب، وزع طلاب احدى المدارس الذين ارتدوا قمصانا بيضا عليها شعار الجمعية، والذين لم تتجاوز اعمارهم 15 عاما، التفاح والفواكه بدل منتجات التبغ الموجودة مع المسافرين.

وتجدر الاشارة الى ان جمعية حياة حرة بلا تدخين ستجري دورة تدريبية عن مضار التدخين للقوى الامنية المولجة حفظ النظام في المطار ومن ضمنها تطبيق قانون منع التدخين في حرم المطار.

والجمعية حائزة الجائزة الاولى في الشرق الاوسط من منظمة الصحة العالمية، وقد تأسست عام 2000، وشملت الحملة، حتى الآن، زهاء 40 الف طالب في اكثر من 150 مدرسة في كل لبنان وأسست 108 اندية لمكافحة التدخين.

وامام قاعة وصول الركاب، قال الوزير العريضي: أود ان اشكر هذه الجمعية ومبادرتها الكريمة التي اطلقت لتطبيق قانون من المفترض ان يكون من البديهيات في اي دولة وفي حياة اي مجتمع واي بلد ان يذهب الناس الى تطبيق القانون. للاسف في لبنان عموما يكون التعاطي مع كل القوانين تحت عنوان الشطارة او الاجتهاد والنجاح واحيانا عناوين اخرى يخالف كثيرون كل القوانين. هذا القانون اقر لحماية الناس وصحتهم، وبالتالي التزامه هو التزام مصلحة شخصية مباشرة على مستوى حياتنا اليومية كمواطنين.
اضاف: اليوم نحن في المطار، احد اهم المؤسسات الوطنية، واهم شريان وصلة اتصال بين لبنان والعالم، نذهب من المطار ونعود اليه، ويأتينا الآخرون ايضا عبر هذا المطار ويغادرون من خلاله، وبالتالي من المهم والضروري ان يشعر الجميع بأننا لا نزال نحترم القانون وان ما يتخذ من قرارات ينفذ خصوصا على مستوى عدم التدخين. وهذه المبادرة اليوم بأهميتها الاولى انها دعوة للجميع الى التزام تطبيق القانون من خلال المتابعة في مطار رفيق الحريري الدولي. درسنا الموضوع مع رئاسة المطار والمديرية العامة للطيران المدني وكان النقاش حول الخيارات، ووجدنا ان ثمة خللا في تطبيق القانون سببه عدم الالتزام، لذلك انا ادعو الناس الى الالتزام وادعو المؤسسات المعنية بالمراقبة الى تطبيق القانون بهدوء وتهذيب واحترام انما ايضا بحزم في الوقت ذاته لدفع الناس الى التزام القانون، خصوصا اننا كلبنانيين عندما نذهب الى الخارج لا نحتاج الى اشارة من احد، نلتزم وننضبط ولا نرتكب مخالفة، عندما نأتي الى لبنان نفعل العكس.

اضاف: طرح البعض فكرة تخصيص مكان يسمح فيه التدخين، هذا الامر نوقش مع الجمعية ومع المديرية العامة للطيران المدني وسنلجأ الى خيار من هذا النوع في بعض الامكنة لكن دون الحاق اي ضرر على الاطلاق او الاساءة الى تطبيق القانون.
اما الملاحظة الاهم في هذه المبادرة فانها تأتي من الابناء، وهذه ظاهرة فريدة ان يقف ابناؤنا لمناشدة اهلهم الاقلاع عن التدخين، فعادة الاهل يوجهون الابناء.
وقالت كيروز: نحن كجمعية حياة حرة بلا تدخين نعمل منذ 11 عاما على مكافحة التدخين، والحدث اليوم في المطار مهم جدا بالنسبة الينا، والغاية منه توعية الاولاد واعطاء صورة عن لبنان بأنه هتم بالصحة ولا ينتج تلوثا.
واعربت عن تفاؤلها بالمستقبل وبتحقيق هدف مكافحة التدخين من خلال النداء الذي يوجهه الاولاد.
وردا على سؤال عن امكان المشاركة في الجلسة التشريعية الاربعاء المقبل، قال الوزير العريضي: هذا الموضوع على اهميته يجب ان يخرج من الاصطفاف والسجال المذهبي لا قرار الحكومة سني ولا قرار المجلس النيابي شيعي، هذه مؤسسات وطنية لبنانية والاصطفاف فيها يجب ان يكون خارج هذا التصنيف وخارج التحديات والنكايات على كل المستويات. نحن قلنا نعم للتمديد لحاكم مصرف لبنان لنخرج من دائرة الاصطفاف المذهبي في الامور الاخرى، لكن ما يعالج كل هذه الامور هو تشكيل الحكومة. قرأنا وسمعنا جميعا ان ثمة اتصالات وحركة كثيفة يتوقع ان ينتج منها ايجابيات آمل ان تكون راسخة مكرسة وان نرى الدخان الذي نتمنى ان نراه ليس دخان السجائر، بل الدخان الابيض في ما يخص تشكيل الحكومة ساعتئذ تعود المؤسسات الى عملها ولا نكون في حاجة الى مثل هذه الاجتهادات والخلافات والنكايات والتحديات.

Previous Story

أكبر قالب حلوى في العالم العربي

Next Story

الديوانية التونسية تصادر يختين كانا بتصرف افراد من عائلة الرئيس المخلوع بن علي

Latest from Blog