لم تكشف له السر الا على فراش الموت

137 views
7 mins read

رادار نيوز – كانا خلال الستين سنة يتصارحان حول كل شيء ويسعدان بقضاء كل وقت الفراغ في التحدث والاهتمام احدهما بالاخر…

ولم تكن بينهما أسرار، ولكن الزوجة العجوز كانت تحتفظ بصندوق فوق أحد الأرف، وحذرت زوجها مرارا من فتحه او سؤالها عن محتواه، ولأن الزوج كان يحترم رغبات زوجته فإنه لم يأبه بأمر الصندوق، الى ان كان يوم أنهك فيه المرض الزوجة وقال الطبيب ان أيامها باتت معدودة، وبدأ الزوج الحزين يتأهب لمرحلة الترمل، ويضع حاجيات زوجته في حقائب ليحتفظ بها كتذكارات، ثم وقعت عينه على الصندوق فحمله وتوجه به الى السرير حيث ترقد زوجته المريضة، التي ما ان رأت الصندوق حتى ابتسمت في حنو وقالت له: “لا بأس .. بإمكانك فتح الصندوق”…..

فتح الرجل الصندوق ووجد بداخله دُميتين من القماش وإبر النسيج المعروفة بالكروشيه، وتحت كل ذلك مبلغ 25 ألف دولار، فسألها عن تلك الأشياء فقالت العجوز هامسة: عندما تزوجتك أبلغتني جدتـي ان سر الزواج الناجح يكمن في تفادي الجدل والنق ، ونصحتني بأنه كلما غضبت منك، أكتم غضبي وأقوم بصنع دمية من القماش مستخدمة الإبر…

هنا ترقرقت الدموع في عيني الرجل وقال في نفسه : “دُميتان فقط؟ يعني لم تغضب مني طوال ستين سنة سوى مرتين؟”.

ثم سألها: “حسنا، عرفنا سر الدميتين ولكن ماذا عن الخمسة والعشرين ألف دولار؟ ؟.

أجابته زوجته: هذا هو المبلغ الذي جمعته من بيع الدَمـــــى !

Previous Story

هيئة التنسيق النقابية: غدا يوم إضراب شامل استنكارا لعدم إقرار السلسلة

Next Story

قصة ابريق الزيت!!

Latest from Blog