/////

النفس وسعدو بيك – حاطوم مفيد حاطوم

50 views
17 mins read

رادار نيوز – عرف العرب منذ قديم الزمان أهمية النفس ودورها في تحريك الجسد وصحته، فقال ابن سينا وهو أشهر أطباء المسلمين مقولته المشهورة والتي كان سباقًا بها على كل علماء الغرب:
إذا طابت النفس طاب الجسد وإذا أعتلت النفس أعتل الجسد. لذلك كان العرب يطلقون على ما يعرف بعلم النفس اليوم تسمية علم السلوك للدلالة على دور النفس وأثرها في تحديد سلوك الإنسان وتصرفاته تجاه أي موقف يواجهه.

وهكذا يمكننا أن نرى أنه إذا كانت السيارة لا تتحرك إلا بقوة محركها سواء كان يعمل على الوقود أو بالطاقة الكهربائية فإن الحال هو نفسه بالنسبة للإنسان الذي منحه الله (جل جلاله) طاقة متنوعة متقلبة تتمثل في هذه النفس القوية.
لقد كتب الشيخ زين الدين عبد الغفار تقي الدين كتابًا فريدًا بعنوان “النقط والدوائر” وقد تميز هذا الكتاب بدائرتين وصفهما الشيخ المؤلف بنقطتين الأولى: وهي الهيولي وترمز إلى الخير والثانية: وهي المعاندة وترمز إلى الشر .

ولقد ورد في الآية الكريمة في سورة البقرة، 34 “وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لأدم فسجدوا إلا ابليس أبى واستكبر. ولما كانت النفس سجينة الجسد ومحركته في نفس الوقت، فقد انصب جهد الشيطان على هذه النفس وعمل على إغوائها وإغراقها بالملذات والشهوات وكسر الحدود والضوابط. فوسوس الشيطان لللإنسان وزين له الشهوات وارتكاب المحرمات وأغراه بالمعاصي. وكانت الشهوة الجنسية هي الملعب الأكثر رواجًا والباب الذي لطالما دخل منه وصارت المرأة إدمان في عقل الرجل وقد اكتشفه العلم. ولو عدنا إلى أغنية سيدة الطرب العربي أم كلثوم ‘ثورة الشك” للشاعر الأمير عبد الله الفيصل والتي جاء في مطلعها: “أكاد أشك في نفسي ﻻني أكاد أشك فيك وأنت مني” ولو تمعنًا جيدًا في المعاني المستترة لهذه الأبيات لرأينا معنى مستترًا لا يدركه إلا اللبيب. فالشاعر الأمير لا يخاطب هنا معشوقته كما فسر هذا العديد من النقاد والأدباء الذين لم يدركوا كنه شعر الأمير ولم يحسنوا تفسير الصورة التي كان يرسمها بكلماته للأسف الشديد، فهو في هذه الأبيات كان يخاطب إبليس الذي وسوس له ولاعب نفسه الضعيفة في قوله “انت مني”.

ولقد شكل شعر الأمير عنوان رسالتي في هذه الحياة. من خان الامير حاطوم مفيد حاطوم (2019).
وهكذا صب ابليس جهده على النفس البشرية ليتحكم في سلوك وتصرفات أجسادها. ولقد كان التحدي الكبير هو في كيفية إقناع البشر بأن كل ما يأتونه من أفعال سيئة لأنفسهم وغيرهم إنما يقف وراءها “سعدو بيك” وهو الاسم الذي أطلقته على ابليس، ذلك أن الوسواس الخناس لطالما وسوس للبشر بالشر والسوء .
وفي مقالة “حنين المعرفة” بجريدة النهار. يقول معلمي إن الحياة أشبه بلعبة السياسة، فالإنسان الذي يظن أنه محور الحياة على هذا الكوكب يمكن أن يبدو صغيرًا جدًا وضعيفًا جدًا إذا ما وقع زلزال مدمر أو انتشر وباء قاتل أو ضرب نيزك ما الكوكب، وهنا يدرك الإنسان حقيقة أنه جزء صغير فإن وكل ما عليه في الأصل أن يسلك الدرب الصحيح .

وهنا يحضرني قول الشاعر: (دواؤك منك وما تشعُرُ…. وداؤك فيك وما تبُصُر…. وتزعمُ أنّك جرْمٌ صغير وفيك أنطوىّ العالمُ الأكبرُ).

المخلص أبو مفيد

Previous Story

الهروب الى الماضي – عماد جانبيه

Next Story

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 2 تشرين الثاني 2020

Latest from Blog