بطولة لبنان: انطلاقة واعدة للنجمة وسقوط الانصار

61 views
18 mins read

حقق النجمة انطلاقة واعدة بعدما هزم مضيفه المبرة 4-2 على ملعب صيدا البلدي في افتتاح المرحلة الأولى من الدوري اللبناني لكرة القدم.

وشهد المباراة حضور نحو 300 متفرج وهو العدد الذي سمح به اتحاد اللعبة في اطار تنظيم تدريجي لعودة الجمهور الى الملاعب اللبنانية بعد غياب دام لخمس سنوات.

واندفع الفريقان للهجوم وحصل المبرة على ركلة جزاء اثر اصطدام بين حارس النجمة نزيه أسعد ومهاجم المبرة طارق العلي واصيب اسعد الذي حل بدلا منه الحارس الاحتياطي محمد دكرمنجي.

وانبرى البرازيلي اسماعيل فرانسيسكو لها لكنه سدد في العارضة ، وبعد سيطرة نجماوية اخترق محمد شمص عن الجهة اليسرى ومرر الكرة داخل المنطقة الى عباس عطوي فتوغل وسددها قوية زاحفة في الزاوية البعيدة الى يسار حارس المبرة محمد شكر

وبدأ الفريقان الشوط الثاني بطريقة هجومية في محاولة للنبيذي لمضاعفة تقدمه وسعي للمبرة لادراك التعادل، وسدد عطوي كرة قوية علت العارضة ، وأدرك العلي التعادل للمبرة عندما لعب البرازيلي ادي كارلوس ركلة حرة الى داخل منطقة جزاء النجمة حيث فشل المدافع الليبي اسامة منصور في تشتيت الكرة ليخطفها طارق العلي ويسددها في الزاوية اليمنى لحظة خروج الحارس دكرمنجي من مرماه

وأعاد عطوي التقدم للنجمة عندما توغل من الجهة اليمنى وسدد الكرة قوية في سقف شباك مرمى المبرة ، وبعدها بدقيقتين حصل المبرة على ركلة جزاء ثانية عندما ابعد خالد حمية بيده تسديدة طارق العلي المقصية الخلفية قبل أن تخترق المقص الأيمن، فطرده الحكم وانبرى فرانسسيكو مجددا لتنفيذ الركلة ونجح في تسجيلها بتسديدها قوية في الزاوية اليسرى

ولم يستغل المبرة النقص العددي في الفريق النبيذي إذ منح العائد موسى حجيج التقدم للنجمة عندما تلقى كرة عرضية داخل المنطقة من عطوي فروضها وسددها زاحفة الى يمين الحارس

وبعد اربع دقائق أكد حسن المحمد فوز النجمة عندما تابع برأسه كرة أمامية من عباس عطوي الى يسار حارس المبرة.

وفي مباراة ثانية على ملعب بيروت البلدي، عاد التضامن صور الى المدينة الجنوبية مع ثلاث نقاط ثمينة بتغلبه على مضيفه الأنصار 1-0.

واتسمت المباراة بالملل الشديد نتيجة الحذر الذي لعب به الفريقان، ولم يشهد الشوط الأول والذي انحصر اللعب فيه في وسط الملعب إلا تسديدة واحدة كانت للاعب التضامن السيراليوني جون كامارا من مشارف المنطقة تألق حارس الانصار حسن مغنية في ابعادها

وفي الشوط الثاني، حاول غسان شويخ مباغتة مغنية من ركلة حرة مباشرة لكن الأخير كان يقظا وأبعدها الى ركنية

وسجل علي جوراني هدفا للتضامن ألغاه الحكم بداعي التسلل وسدد علاء ترمس تسديدة بعيدة زاحفة تصدى لها حارس التضامن فضل مسلماني

ونقصت صفوف الفريق الجنوبي بعدما طرد الحكم لاعب وسطه علي فقيه لنيله الانذار الثاني ، ولم يستغل الانصار النقص العددي في صفوف خصمه الى ان حملت الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل عن ضائع الفرحة للتضامن عندما سجل غسان شويخ هدف الفوز اثر هجمة مرتدة قادها البديل يوسف عنبر ومرر الكرة عرضية باتجاه شويخ الذي اسكن الكرة بدوره في مرمى الانصار زاحفة الى يمين مغنية

ترتيب الهدافين:

هدفان: عباس عطوي (النجمة)

هدف واحد: موسى حجيج وحسن المحمد (النجمة) البرازيلي اسماعيل فرانسيسكو وطارق العلي (المبرة) غسان شويخ (التضامن صور)

Previous Story

التلفزيون يؤثر على تركيز الأطفال بشكل حاد

Next Story

دربي المدينة بين مانشستر يونايتد وجاره مانشستر سيتي

Latest from Blog

المير الأصيل

المير الأصيل سيماؤه في إطلالته، ولكل امرئ من اسمه نصيب”، هذا ما قاله العرب قديماً. انه