يوروبا ليغ: الثلاثي الاسباني وسبورتينغ البرتغالي الى نصف النهائي

135 views
25 mins read
تأهلت ثلاثة فرق اسبانية هي اتلتيك بلباو وفالنسيا واتلتيكو مدريد اضافة الى سبورتينغ لشبونة البرتغالي الى الدور نصف النهائي من مسابقة الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” لكرة القدم، فيما خرج ممثلا المانيا شالكه وهانوفر فضلا عن الكمار الهولندي وميتاليست خاركيف الاوكراني.
في اياب ربع النهائي اليوم الخميس، تعادل اتلتيك بلباو مع شالكه 2-2 (الذهاب 4-2)، وفاز فالنسيا على الكمار برباعية نظيفة (1-2)، واتلتيكو مدريد على هانوفر 2-1 (2-1)، وتعادل سبورتينغ لشبونة مع ميتاليست 1-1 (2-1).
وفي نصف النهائي الذي يقام ذهابا في 19 نيسان/ابريل الحالي وايابا في 26 منه، يلتقي اتلتيك بلباو مع سبورتينغ لشبونة، وفالنسيا مع اتلتيكو مدريد، وهذا يعني انه سيكون لاسبانيا في اسوأ الاحوال ممثل واحد في النهائي على ملعب “ارينا ناسيونالنا” في العاصمة الرومانية بوخارست في 9 ايار المقبل.
على ملعب سان ماميس، لعب اتلتيك بلباو الذي اقصى في الدور الماضي مانشستر يونايتد الانكليزي العريق، بثلاث فرصة كبيرة الفوز والتعادل والخسارة باقل من هدفين وكان له ما اراد بخروجه متعادلا 2-2.
وكانت الفرصة الاولى لشالكه عبر الهولندي كلاس يان هونتيلار الذي اخترق المنطقة وحاول التسديد قبل ان تبعد الكرة من امام قدمه الى ركلة ركنية (3)، ورد ايكر مونياين برأسية خفيفة سيطر عليها الحارس الالماني لارس اونرشتال (9)، وابعد غوركا ايرايزوز برؤوس الاصابع قذيفة هونتيلار الى ركنية اخرى (11).
وشهدت الدقيقة 24 اخطر فرصة لاتلتيك بلباو بواسطة اوسكار دي ماركوس حولت الى رطنية ايضا، لكن النتيجة كانت عسكية وصبت في مصلحة شالكه الذي استغل مهاجمه الهولندي خطأ قاتلا باعادة احد اللاعبين الكرة من منتصف الملعب فخطفها وهو عائد من موقف تسلل وسدد بقوة فاصابت الكرة يد ايرايزوز اليمنى وتابعت طريقها الى الشباك (28) معلنة الهدف العاشر لهذا اللاعب في المسابقة.
ولاحظ الارجنتيني مارسيلو بييلسا مدرب اتلتيك بلباو ان المدافع اندوني ايراولا لم يقدم المطلوب وبدا متأثرا باصابة فاستبدله بايباي غوميز (30)، سدد مونياين كرة خطرة جانبت القائم الايمن (39)، وهدد البديل غوميز في اول اختراق من الجهة اليسرى قبل ان تبعد الكرة من امامه، لكنه لم يتردد في الانطلاقة الثانية بارسال قذيفة يمينية منحرفة تبعد اكثر من 30 فحطت الكرة في الزاوية اليسر البعيدة عن اونرشتال مدركا التعادل (41).
وكاد غوميز يكرر السيناريو بتسديدة مماثلة لكن من داخل المنطقة (45).
وعلى غرار الشوط الاول كانت بداية الثاني من جانب شالكه حيث سدد تشينيدو اوغبوكي صاروخية بيساره تألق ايرايزوز في تحويلها الى خارج الملعب (49)، واعاد الاسباني راوول غونزاليز التقدم للضيفو بتسجيله الهدف الثاني بقذيفة يسارية لا تصد من خارج المنطقة (52).
ورد اتلتيك بلباو بسرعة بتسديدة قوية من الجهة اليمنى داخل المنطقة اطلقها ماركل سوسايتا مدركا التعادل (55).
وعلى ملعب ميستايا، حسم فالنسيا النتيجة في وقت مبكر بهدفين نظيفين سجلهما في غضون دقيقتين الدولي الفرنسي عادل رامي، ثم اضاف هدفين في الشوط الثاني محققا فوزا كبيرا وصريحا اكد احقيته ببطاقة التأهل رغم حسارته ذهابا 1-2.
واستغل رامي خروجا خاطئا للحارس الكوستاريكي استيبان الفارادو وتابع الكرة برأسه في الشباك (15)، ثم بعد ركنية ونقل الكرة بين البرتو كوستا وروبرتو سولدادو ومنه الى رامي الذي لم يتهاون في ايداعها الشباك (17).
وفي الشوط الثاني، اكد فالنسيا فوزه بهدف ثالث اثر بعد تبادل للكرة بين الدولي الجزائري سفيان فاغولي وسولدادو ومنه الى خوردي البا الذي زرع الكرة في الشباك (54).
وقضى بابلو هرنانديز، بديل فاغولي، على اي امل لالكمار بالعودة الى اجواء اللقاء حين سجل الهدف الرابع من دون رقابة (80).
وعلى ملعب خاركيف ستاديوم، كان سبورتينغ لشبونة سباقا الى التسجيل واحراج مضيفه قبيل صافرة نهاية الشوط الاول بواسطة الهولندي ريكي فان فولسفينكل الذي قام بمجهود فرداي رائع توج به محاولات الفريق الزائر (44).
وفي الشوط الثاني، انتقلت المبادرة الهجومية الى الفريق المحلي وادرك التعادل من مجهود فردي ايضا للمهاجم الارجنتيني خوناثان كريستالدو (57).
وعلى ملعب “ايه دبليو دي ارينا”، لم يستطع هانوفر تعويض خسارته في مدريد 1-2، واهتزت شباكه في الشوط الثاني مرتين اولهما عن طريق ادريان لوبيز بتسديدة من داخل المنطقة مباشرة في شباك الحارس رون-روبرت تسيلر (63).
واعاد السنغالي مامي بيرم ضيوف الامل لاصحاب الارض بادراكه التعادل (81)، لكن هداف اتلتيكو مدريد الكولومبي رادامل قضى عليه بشكل نهائي عندما وجه الضربة القاضية قبل 3 دقائق من نهاية اللقاء.
Previous Story

الرياضي يتخطى بيبلوس في بطولة السلّة

Next Story

عصير الليمون لاصلاح العيوب ومضاد للسموم

Latest from Blog